منتدى جامعة الأقصى


عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

يشرفنا دخولكم على هذا المنتدى
يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


أهلا و سهلا بك يا ツزائر نورت منتدى جامعة الأقصىツ
 
الرئيسيةجامعة الأقصىخدمات الطلابالجامعة في صوربحـثإرسال استسفار للمديرتقدم بشكواك هنا وسنقوم بالرد عليك برسالة بريد الكترونيالتسجيلدخول
...



 More Twitter Facebook
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
تحدث مع إدارة المنتدى
عندما تكون الأيقونة
 باللون الأخضرأكون متواجداً
بإمكانك النقرعليها لمحادثتي
إذا كان لديك استفسار
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
صندوق الشكاوي
إذا كان لديك
شكوى ضعها
لنقم بالاجابة
عليها
المواضيع الأخيرة
» دروس في قواعد اللغة الانجليزية لكل المستويات
الأحد 04 ديسمبر 2016, 11:25 pm من طرف ميوسة الملفوح

» دور الإنترنت في تطوير البحث العلمي
السبت 30 يناير 2016, 4:12 pm من طرف dr.ahmed

» دورالتربية العربية في مواجهة الفكر التربوي في إسرائيل
السبت 30 يناير 2016, 4:07 pm من طرف dr.ahmed

» التربية الإسلامية في مواجهة التحديات
السبت 30 يناير 2016, 3:19 pm من طرف dr.ahmed

» دور الانترنت في تطوير البحث العلمي
السبت 30 يناير 2016, 3:14 pm من طرف dr.ahmed

» دور التربية في تصحيح مفاهيم العولمة
الجمعة 29 يناير 2016, 5:26 pm من طرف dr.ahmed

» دور الانترنت في تطوير البحث العلمي
الجمعة 29 يناير 2016, 5:22 pm من طرف dr.ahmed

» الإنترنت ودوره في تطوير البحث العلمي
الثلاثاء 26 يناير 2016, 10:50 pm من طرف dr.ahmed

» التربية الإسلامية وتحديات العصر
الإثنين 25 يناير 2016, 9:46 pm من طرف dr.ahmed

» معالم التغير التربوي لدي سيد قطب من خلال كتاباته
الإثنين 25 يناير 2016, 9:09 pm من طرف dr.ahmed

» الإنترنت ودوره في تطوير البحث العلمي
السبت 23 يناير 2016, 10:50 pm من طرف dr.ahmed

» الإنترنت ودوره في تطوير البحث العلمي
السبت 23 يناير 2016, 9:49 pm من طرف dr.ahmed

» قلق الاختيار في العلاقة ببعض المتغيرات المرتبطة بطلبة وطالبات الثانوية العامة
الأربعاء 23 ديسمبر 2015, 8:59 pm من طرف dr.ahmed

» قلق الاختيار في العلاقة ببعض المتغيرات المرتبطة بطلبة وطالبات الثانوية العامة
الأربعاء 23 ديسمبر 2015, 7:50 pm من طرف dr.ahmed

» دراسة لمشاعرالقلق والعصبية لدى أمهات الأطفال المعاقين وغير المعاقين
الأربعاء 23 ديسمبر 2015, 3:12 pm من طرف dr.ahmed

مواضيع هامة

زوار المنتدى
free counters
لإعلاناتكم
 
لإعلاناتكم
يرجى مراسلتنا
 
 

شاطر | 
 

 مسابقة ماذا تعرف عن نبيك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Shukri Ma
.♥ مدير المنتدى♥.
.♥ مدير المنتدى♥.
avatar


مُساهمةموضوع: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   الأربعاء 19 مايو 2010, 6:40 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله
سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
أما بعد

إليكم يا أخواتى هذه المسابقة وفيها نتتطرق إلى سيرة الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم وعن حياته الكريمة.
وفيها نسأل إن شاء الله عن
(
ميلاده - نشأته - أزواجه - غزواته ...... إلخ )
وأيضا عن سير الأنبياء جميعا عليهم وعلى نبينا أفضل الصلاة والسلام .
وفى سياق هذه المسابقة نتعرف أكثر على نبينا وعلى جميع الأنبياء .
ورجاء أخوتى فى الله على كل أخ وأخت تجيب السؤال أن تضع سؤال غيره حتى نستفيد جميعا.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





(ليس المهم ان تشارك بألف موضوع بل المهم ان تشارك بموضوع يشاهده ألف مشاهد)
أنا لست من عُشّاقِ ليلى أو بثينة أو سمر..
أنا لست مجنوناً؛ولا أَهوَى الخُرافةَ والهَذَر..
إنِّي أَحِنُّ إلى صلاحٍ قائدُ الجُندِ البَرَر..
****************
شجاني حبها حتى بكيت !
و في قلبي لها شوقا بنيت !
فقالت : هل سعيت لكي تراني ؟
فقلت أنا لغيرك ما سعيت !
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] لأنك يا جنة الفردوس عندي أقصى ما تمنيت [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نــدى الأيـــااااااام
.♥ مراقبة إدارية♥.
.♥ مراقبة  إدارية♥.
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   الأربعاء 19 مايو 2010, 7:59 pm

يسلمووو شكري علي مسابقه انا هاجاوب عن ميلاد رسول
في يوم الاثنين الثاني عشر من شهر ربيع الأول الذي يوافق عام (571م) ولدت السيدة آمنة بنت وهب زوجة عبد الله بن عبد المطلب غلامًا جميلا، مشرق الوجه، وخرجت ثويبة الأسلمية خادمة أبي لهب -عم النبي صلى الله عليه وسلم- تهرول إلى سيدها أبي لهب، ووجهها ينطق بالسعادة، وما كادت تصل إليه حتى همست له بالبشرى، فتهلل وجهه، وقال لها من فرط سروره:
اذهبي فأنت حرة! وأسرع عبد المطلب إلى بيت ابنه عبد الله ثم خرج حاملا الوليد الجديد، ودخل به الكعبة مسرورًا كأنه يحمل على يديه كلَّ نعيم
الدنيا، وأخذ يضمه إلى صدره ويقبله في حنان بالغ، ويشكر الله ويدعوه، وألهمه الله أن يطلق على حفيده اسم محمد.
حكاية مرضعة الرسول صلى الله عليه وسلم:
جاءت المرضعات من قبيلة بني سعد إلى مكة؛ ليأخذن الأطفال الرُّضَّع إلى البادية حتى ينشئوا هناك أقوياء فصحاء، قادرين على مواجهة أعباء الحياة، وكانت كل مرضعة تبحث عن رضيع من أسرة غنية ووالده حي؛ ليعطيها مالاً كثيرًا، لذلك رفضت كل المرضعات أن يأخذن محمدًا صلى الله عليه وسلم لأنه يتيم، وأخذته السيدة حليمة السعدية لأنها لم تجد رضيعًا غيره، وعاش محمد صلى الله عليه وسلم في قبيلة بني سعد، فكان خيرًا وبركة على حليمة وأهلها، حيث اخضرَّت أرضهم بعد الجدب والجفاف، وجرى اللبن في ضروع الإبل.
حكاية شق الصدر:
وفي بادية بني سعد وقعت حادثة غريبة، فقد خرج محمد صلى الله عليه وسلم ذات يوم ليلعب مع أخيه من الرضاعة ابن حليمة السعدية، وفي أثناء لعبهما ظهر رجلان فجأة، واتجها نحو محمد صلى الله عليه وسلم فأمسكاه، وأضجعاه على الأرض ثم شقَّا صدره، وكان أخوه من الرضاعة يشاهد عن قرب ما يحدث
له، فأسرع نحو أمه وهو يصرخ، ويحكى لها ما حدث.
فأسرعت حليمة السعدية وهي مذعورة إلى حيث يوجد الغلام القرشي فهو أمانة عندها، وتخشى عليه أن يصاب بسوء، لكنها على عكس ما تصورت، وجدته واقفًا وحده، قد تأثر بما حدث، فاصفر لونه، فضمته في حنان إلى
صدرها، وعادت به إلى البيت، فسألته حليمة: ماذا حدث لك يا محمد؟ فأخذ يقص عليها ما حدث، لقد كان هذان الرجلان ملكين من السماء أرسلهما الله تعالى؛ ليطهرا قلبه ويغسلاه، حتى يتهيأ للرسالة العظيمة التي سيكلفه الله بها.
خافت حليمة على محمد، فحملته إلى أمه في مكة، وأخبرتها بما حدث
لابنها، فقالت لها السيدة آمنة في ثقة: أتخوفتِ عليه الشيطان؟ فأجابتها حليمة: نعم، فقالت السيدة آمنة: كلا والله ما للشيطان عليه من سبيل، وإن لابني
لشأنًا؛ لقد رأيت حين حملت به أنه خرج مني نور، أضاء لي به قصور
الشام، وكان حَمْلُه يسيرًا، فرجعت به حليمة إلى قومها بعد أن زال الخوف من قلبها، وظل عندها حتى بلغ عمره خمس سنوات، ثم عاد إلى أمه في مكة.
رحلة محمد صلى الله عليه وسلم مع أمه إلى يثرب:
وذات يوم، خرجت السيدة آمنة ومعها طفلها محمد وخادمتها أم أيمن من مكة متوجهة إلى يثرب؛ لزيارة قبر زوجها عبد الله، وفاء له، وليعرف ولدها قبر
أبيه، ويزور أخوال جده من بني النجار، وكان الجو شديد الحر، وتحملت أعباء هذه الرحلة الطويلة الشاقة، وظلت السيدة آمنة شهرًا في المدينة، وأثناء عودتها مرضت وماتت وهي في الطريق، في مكان يسمى الأبواء، فدفنت فيه، وعادت
أم أيمن إلى مكة بالطفل محمد يتيمًا وحيدًا، فعاش مع جده عبدالمطلب، وكان عمر محمد آنذاك ست سنوات.

محمد صلى الله عليه وسلم في كفالة جده عبد المطلب:
بعد وفاة السيدة آمنة عاش محمد صلى الله عليه وسلم في ظل كفالة جده عبدالمطلب الذي امتلأ قلبه بحب محمد، فكان يؤثر أن يصحبه في مجالسه
العامة، ويجلسه على فراشه بجوار الكعبة، ولكن عبدالمطلب فارق الحياة ومحمد في الثامنة من عمره.
محمد صلى الله عليه وسلم في كفالة عمه أبي طالب:
وتكفَّل به بعد وفاة جده عمه أبو طالب، فقام بتربيته ورعايته هو وزوجته فاطمة بنت أسد، وأخذه مع أبنائه، رغم أنه لم يكن أكثر أعمام النبي صلى الله عليه وسلم مالا، لكنه كان أكثرهم نبلا وشرفًا، فزاد عطفه على محمد صلى الله عليه وسلم حتى إنه كان لا يجلس في مجلس إلا وهو معه، ويناديه بابنه من شدة حبه له.
رحلة إلى الشام:
خرج محمد صلى الله عليه وسلم مع عمه أبو طالب في رحلة إلى الشام مع القوافل التجارية وعمره اثنا عشر عامًا، وتحركت القافلة، ومضت في
طريقها؛ حتى وصلت إلى بلدة اسمها (بصرى) وأثناء سيرها مرت بكوخ يسكنه راهب اسمه (بُحَيْرَى) فلما رأى القافلة خرج إليها، ودقق النظر في وجه محمد صلى الله عليه وسلم طويلا، ثم قال لأبي طالب: ما قرابة هذا الغلام منك؟ فقال أبوطالب: هو ابني -وكان يدعوه بابنه حبًّا له- قال بحيرى: ما هو بابنك، وما ينبغي أن يكون هذا الغلام أبوه حيًّا، قال أبو طالب: هو ابن أخي، فسأله بحيرى: فما فعل أبوه؟ قال أبو طالب: مات وأمه حبلى به؟ فقال له بحيرى: صدقت! فارجع به إلى بلده واحذر عليه اليهود!! فوالله لئن رأوه هنا ليوقعون به شرًّا، فإنه سيكون لابن أخيك هذا شأن عظيم، فأسرع أبو طالب بالعودة إلى مكة وفي صحبته ابن أخيه محمد.


انا هاسال عن عدد زوجاته واسمائهن وابناءه





(ليس المهم ان تشارك بألف موضوع بل المهم ان تشارك بموضوع يشاهده ألف مشاهد)
[center][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
princess
.♥ مراقبة عامة ♥.
.♥ مراقبة عامة ♥.
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   السبت 22 مايو 2010, 11:04 am



جزاك الله كل خير شكيوو وجعله ربي في ميزان اعمالك يوم القيامة
بجد موضووع مميز ياريت الكل يفووت هون ...
بالنسبة للاجابة

زوجاته:



¤¤ خديجة بنت خويلد
¤¤ سوده بنت زمعة
¤¤ عائشة بنت أبى بكر الصديق
¤¤ حفصة بنت عمر بن الخطاب
¤¤ زينب بنت خزيمة
¤¤ هند بنت أبي أمية(ام سلمة
¤¤ زينب بنت جحش
¤¤ أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان
¤¤ ميمونة بنت الحارث
¤¤ جويرية بنت الحارث
¤¤ صفية بنت حيي بن أخطب
¤¤ مارية القطبية
¤¤ ريحانة بنت زيد من بني النظير


أولاده:



¤¤ القاسم
¤¤ 2-عبدالله
¤¤ إبراهيم
¤¤ زينب
¤¤ رقية
¤¤ أم كلثوم
¤¤ فاطمة,وجميعهم من ام المؤمنين خديجة بنت خويلد
ماعدا إبراهيم فهو من مارية القطبية


عليه افضل الصلاة والتسليم

وسؤالي ..........
**كم عدد غزوات رسولنا الكريم عليه افضل الصلاة والتسليم وماهي ؟؟؟؟**





(ليس المهم ان تشارك بألف موضوع بل المهم ان تشارك بموضوع يشاهده ألف مشاهد)
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


يرحلون عنا ويبقي لهم.
في قلوبنا مكان .
وحين يجمعك بهم القدر.
اوتلمحهم في احد الطرقات.
حينها يخطر في بالك الصراخ قائلا:
...
لماذا رحلتم عنا ؟؟؟؟
فحياتنا من دونكم مجرد حياه ممـلهـ.!!!!!
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sa7ert-albshr
+ عضو محترف +
+ عضو محترف +
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   الجمعة 11 يونيو 2010, 10:12 pm

يسلمو شيكو على الفكرة الرائعة
غزوات الرسول بالترتيب كالتالي:
رقم الغزوةاسم الغزوةتاريخ الغزوةموقع الغزوةرقم الغزوةاسم الغزوةتاريخ الغزوةموقع الغزوة
1[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] (ودان)2 هجريودان15[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]4 هجريبدر
2[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]2 هجريبواط16[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]5 هجريدومة الجندل
3[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]2 هجريالعشيرة17[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]5 هجريالمريسيع
4[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]2 هجريوادي سفوان18[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]5 هجريالمدينة المنورة
5[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] 2 هجريبدر19[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]5 هجريضواحي المدينة المنورة
6[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]2 هجريقرقرة الكدر20[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]6 هجريغران
7[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]2 هجري[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]21[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]6 هجريذو قرد
8[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]2 هجريقرقرة الكدر22[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]6 هجريالحديبية
9[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]3 هجريذو أمر23[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]7 هجريخيبر
10[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]3 هجريبحران24[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]7 هجريمكة المكرمة
11[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]3 هجري[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]25[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]8 هجريمؤتة
12[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]3 هجريحمراء الأسد26[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]8 هجريمكة المكرمة
13[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]4 هجريضواحي المدينة المنورة27[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]8 هجريوادي حنين
14[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]4 هجريذات الرقاع28[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]8 هجريالطائف
29[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]9 هجريتبوك

سؤالي
اذكر بعض معجزات الرسول صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسك الإنتقام
+ عضو محترف +
+ عضو محترف +
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   الجمعة 18 يونيو 2010, 7:02 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

بارك الله فيك ابو اسلام موضوع مميز في ميزان حسناتك ان شاء الله



1- شق القمر حيث طلبت قريش منه آية فأشار إليه فانشق نصفين رؤى جبل أبي

قبيس بينهما وقد أثبت رواد الفضاء حين صعدوا إلى القمر فرأوا مكان التحام الشق

2- تسبيح الحصا في كفه وصحابته يسمعون وكذلك في كف من وضعه في كفهم
من صحابته.

3-جاء اعرابي في يده ضب فدعاه النبي إلى الإسلام فقال الرجل ساخراً. والله
لا أشهد لك حتى يشهد لك هذا الضب فأنطق الله الضب شاهداً بأنه رسول الله
حقا فذهل الأعرابي وطلب أن يسجد للنبي فقال له صلى الله عليه وسلم إنه لا
ينبغي لأحد السجود من دون الله.

4-دعا الرسول على ابن أبي لهب أن يسلط الله عليه كلباً من كلابه فخاف أبوه
من يهلك فلما سافر في قافلة صار أصحابه إذا ناموا حرسوه فنزلوا في المبيت
فجعلوه في دائرة منهم وجعلوا متاعهم حولهم فلما اوغل الليل ناموا جاء
الأسد فتخطاهم حتى وصل إليه فقتله .

5-في خيبر جاءت امرأة يهودية بشاة وقد وضعت السم في لحم الزراع لأنها عرفت
أنه يحبه فلما مد يده إليه لفظ ما في فمه وقال : إن هذا العظم يحدثني أنه
مسموم فرفعوه وجاؤوا بها فأعترفت .

6- إحضار جبريل صورة المسجد الأقصى أمام النبي ليصفه حين سألوه عن وصفه

7-معجزات الغار منها تعشيش الحمامة بليل على فم الغار وبيضها ونسج العنكبوت بيتاً لتسد فم الغار.

8- أم معبد وشاتها العجفاء المريضه وكيف درت حين مسح على ضرعها فحلبها
وسقاها وسقى كل من معه حتى رووا ثم حلبها حتى ملأ الإناء وتركه عندها
وانصرف.

أخواتي وأخواني في الله مما لا شك فيه أن معجزاته صلى الله عليه وسلم كثيرة ولكنني أخترت بعضها




السؤال كالتالي: تحدث عن فتح مكة



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]






(ليس المهم ان تشارك بألف موضوع بل المهم ان تشارك بموضوع يشاهده ألف مشاهد)
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسافرة بلا عنوان
+ عضو محترف +
+ عضو محترف +
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   السبت 19 يونيو 2010, 11:17 pm

سوابق لفتح مكة





لما كان من بنود [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] أن من أراد الدخول في [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] دخل، ومن أراد الدخول
في حلف قريش دخل، دخلت [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] في عهد الرسول، ودخلت بنو بكر في عهد [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]، وقد كانت بين القبيلتين [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] وثارات قديمة، فأراد بنو بكر أن
يصيبوا من خزاعة الثأر القديم، فأغاروا عليها ليلاً، فاقتتلوا، وأصابوا
منهم، وأعانت قريش بني بكر بالسلاح والرجال، فأسرع عمرو بن سالم الخزاعي
إلى المدينة، وأخبر النبي بغدر قريش وحلفائها.[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



وأرادت قريش تفادي الأمر، فأرسلت [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] إلى المدينة لتجديد الصلح مع
المسلمين، ولكن دون جدوى ؛ حيث أمر رسول الله المسلمين بالتهيؤ والاستعداد،
وأعلمهم أنه سائر إلى مكة، كما أمر بكتم الأمر عن قريش من أجل مباغتتها في
دارها.


أهمية مكة




تعتبر [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] عند [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] بيت [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]، وهي حرام منذ خلق الله السماوات والأرض، لكن الله
أحلها إلى رسوله يوم الفتح: "وإنها أحلت لي ساعة من نهار، وإنها لن تحل
لأحدٍ بعدي، فلا ينفّر صيدُها، ولا يختلي شوكها، ولا تَحِلُّ ساقطتها إلا
لمنشد، ومن قُتل له قتيل فهو بخير النظرين، إما أن يفدى وإما أن يقتل ".[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
قال رسول الله عن مكة : " والله إنك لخير أرض الله، وأحب أرض الله إلى
الله، ولولا أني أُخرِجتُ منك لما خَرجتُ.[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



كما أن [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] في [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] يضاعف أجرها أضعافاً كثيرة حسب
الإسلام، " صلاة في مسجدي هذا أفضل من ألف صلاة فيما سواه إلا المسجد
الحرام، وصلاة في المسجد الحرام أفضل من مائة ألف صلاة ".[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


الاستعداد




بعدها قام الرسول بتجهيز الجيش للخروج إلى مكة فحضرت جموع كبيرة من
قبائل [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]. وقد دعى الرسول [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
وبني غفار ومزينة قائلا: ‏اللّهم خذ العيون والأخبار عن قريش حتى
نبغتها في بلادها



وقام ابي حاطب بن أبي بلتعة بكتابة كتاب بعث به إلى قريشٍ مع امرأة،
يخبرهم بما عزم عليه رسول الله، وأمرها أن تخفي الخطاب في ضفائر شعرها حتى
لا يراها أحدٌ. فإذا الوحي ينزل على رسول الله عليه وسلم بما صنع حاطب،
فبعث الرسول [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] ليلحقا بالمرأة. وتم
القبض عليها قبل أن تبلغ مكة، وعثرا على الرسالة في ضفائر شعرها.



فلما عاتب النبي حاطباً اعتذر أنه لم يفعل ذلك ارتداداً عن دينه، ولكنه
خاف إن فشل رسول الله على أهله والذين يعيشون في [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط].



فقال عمر : " يا رسول الله، دعني أضرب عنق هذا المنافق ". فقال رسول
الله :



" إنه قد شهد [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]، وما يدريك لعل الله قد اطلع على من شهد بدراً
فقال اعملوا ما شئتم فقد غفرت لكم " وكان حاطب ممن حارب مع رسول الله في [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]. فعفا عنه.


مغادرة
الجيش المدينة





وفي [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] من السنة الثامنة للهجرة غادر الجيش الإسلامي [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] إلى [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]،
في عشرة آلاف من الصحابة بقيادة رسول الله بعد أن استخلف على المدينة [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]. وصلوا " مر الظهران " قريباً
من مكة، فنصبوا خيامهم، وأشعلوا عشرة آلاف شعلة نار. فأضاء الوادي. ولما
كان بالجحفة لقيه عمه [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]،
وكان قد خرج بأهله وعياله مسلماً مهاجراً. وركب العباس بغلة رسول الله صلى
الله عليه وسلم البيضاء، يبحث عن أحد يبلغ قريشاً لكي تطلب الأمان من رسول
الله قبل أن يدخل مكة.


الفتح




دخل رسول الله مكة من أعلاها وهو يقرأ من [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] : ((إنا فتحنا لك فتحاً مبيناً)).


رجع أبو سفيانٍ مسرعاً إلى مكة، ونادى بأعلى صوته : " يا معشر قريش، هذا
محمدٌ قد جاءكم فيما لا قبل لكم به. فمن دخل داري فهو آمن، ومن أغلق عليه
بابه فهو آمن، ومن دخل المسجد فهو آمن ". فهرع الناس إلى دورهم وإلى
المسجد. وأغلقوا الأبواب عليهم وهم ينظرون من شقوقها وثقوبها إلى جيش
المسلمين، وقد دخل مرفوع الجباه. ودخل جيش المسلمين مكة في صباح يوم الجمعة
الموافق عشرين من رمضان من السنة الثامنة للهجرة.



دخل الجيش الإسلامي كل حسب موضعه ومهامه، وانهزم من أراد المقاومة من
قريش، ثم دخل رسول الله [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] معه، فأقبل إلى [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]، فاستلمه.



خاف [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] بعد الفتح من إقامة
الرسول بمكة، فقال لهم : (معاذ الله، المحيا محياكم، والممات مماتكم).[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


هدم
الأصنام وطمس الصور





بعد الطواف [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] أمر بتحطيم الأصنام المصفوفة حولها وكان عددها
ثلاثمائة وستون صنماً مثبتة [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]، فجعل يطعنها ويقول : {
جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقاً } الإسراء : 81 [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



ثم دعا [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]، فأخذ منه مفتاح [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]، فأمر بها ففتحت.روى الأزرقي أنه "جعلت في
دعائمها صور الانبياء وصور الشجر وصور الملائكة.فكان فيها صورة إبراهيم
خليل الرحمن شيخ يستقسم بالازلام، فأمر بطمس تلك الصور فطمست...، [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] بها.ثم خرج وقريش
صفوفاً ينتظرون ما يصنع، فقال : (يا معشر قريش، ما ترون أني فاعل بكم ؟)
قالوا : أخ كريم وابن أخ كريم، قال : (فإني أقول لكم كما قال يوسف
لإخوانه : {لا تثريب عليكم اليوم } اذهبوا فأنتم الطلقاء).وأعاد المفتاح ل
عثمان بن طلحة، ثم أمر بلالاً أن يصعد الكعبة [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط].


الخطبة




وفي اليوم الثاني قام رسول الله، وألقى خطبته المشهورة، وفيها : (إن
الله حرم مكة يوم خلق السموات والأرض، فهي حرام بحرام الله إلى يوم القيامة
،لم تحل لأحد قبلي ولا تحل لأحد بعدي، ولم تحلل لي قط إلا ساعة من الدهر،
لا ينفر صيدها، ولا يعضد شوكها، ولا يختلى خلاها، ولا تحل لقطتها إلا
لمنشد) رواه البخاري.


العفو
والبيعة





بايع الناس رسول الله، فقد جلس عند قَرْنِ مَسْقَلة فجاءه الناس الصغار
والكبار، والرجال والنساء، فبايعوه على [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]، وشهادة أن لا إله إلا
الله. وفما فرغ النبي من بيعة الرجال، أخذ في بيعة النساء وهو على الصفا، [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] قاعد أسفل منه، فبايعهن عنه،
وبايعهن على أن لا [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] بالله شيئاً، ولا يسرقن، ولا [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]،
ولا يقتلن أولادهن، ولا يأتين ببهتان يفترينه بين أيديهن وأرجلهن، ولا
يعصينه في معروف.



وهناك تقابل العباس بن عبد المطلب وأبو سفيان. فأخذه [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
إلى الرسول. بعد حوارٍ طويلٍ دخل [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] في الإسلام. وقال العباس : " إن
أبا سفيانٍ يحب الفخر فاجعل له شيئاً. فقال الرسول : " من دخل دار أبي
سفيانٍ فهو آمن ومن دخل المسجد فهو آمن ومن أغلق بابه فهو آمن ".



ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " يا معشر قريش، ما ترون أني
فاعل بكم ؟ " قالوا : " خيراً. أخٌ كريمٌ وابن أخٍ كريم ". فقال عليه
الصلاة والسلام : " اذهبوا فأنتم الطلقاء".


النفر
الذين أمر بقتلهم يوم الفتح





أمن النبي يوم فتح مكة كل من دخل المسجد أو أغلق عليه بابه، إلا أربعة
أمر بقتلهم ولو وجدوا متعلقين بأستار الكعبة،[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
لكن غفر لكثير منهم في ما بعد:






(ليس المهم ان تشارك بألف موضوع بل المهم ان تشارك بموضوع يشاهده ألف مشاهد)
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
ليس ذنبي إن لم يفهم البعض ما أعنيه ..
و ليس ذنبي..إن لم تصل الفكرة لـ أصحابها..فـ هذه قناعاتي..و هذه أفكاري..و هذه كتاباتي بين يديكم ..
أكتب ما أشعر به..أقول ما أنا مؤمن به..أنقل أفكـــااار بطرق مختلفة..
و ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي الشخصية..
هي في النهاية..مجرد رؤية لـ أفكاري..
"لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسافرة بلا عنوان
+ عضو محترف +
+ عضو محترف +
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   السبت 19 يونيو 2010, 11:20 pm

السؤال كالتالي تحدث \ ي عن وفاة الرسول صلي الله عليه وسلم ؟؟





(ليس المهم ان تشارك بألف موضوع بل المهم ان تشارك بموضوع يشاهده ألف مشاهد)
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
ليس ذنبي إن لم يفهم البعض ما أعنيه ..
و ليس ذنبي..إن لم تصل الفكرة لـ أصحابها..فـ هذه قناعاتي..و هذه أفكاري..و هذه كتاباتي بين يديكم ..
أكتب ما أشعر به..أقول ما أنا مؤمن به..أنقل أفكـــااار بطرق مختلفة..
و ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي الشخصية..
هي في النهاية..مجرد رؤية لـ أفكاري..
"لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أسيرة الحياة
+ عضو متألق +
+ عضو متألق +
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   الخميس 01 يوليو 2010, 9:38 am

وفاة النبي محمد صلى الله عليه وسلم



الحمد لله ربّ العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين وخاتم النبيين والمرسلين محمد الأمين وعلى آله وصحبه الطيبين الطاهرين أجمعين.



وفاة النبيّ محمد صلى الله عليه وسلم

قال الله تعالى: { مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ (40)}[سورة الأحزاب].



إخوة الإسلام، حريّ بنا أن نتكلم عن وفاة سيد الأمة وإمام الأئمة من أرسله الله للناس هدىً ورحمة فهذا يذكرنا بأن الدنيا دار ممر والآخرة دار مقر وبأن الموت حق قد كتبه الله على العباد، وأفضل العباد قد مات ولا بد لكل واحد منا أن يموت فقد قال الله تعالى مخاطبا نبيه المصطفى في الكتاب: { إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُم مَّيِّتُونَ (30)}[[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]] أي إنك ستموت وهم سيموتون.



بداية مرض الرسول عليه الصلاة والسلام:

ابتدأ برسول الله صلى الله عليه وسلم صداع في بيت عائشة، قالت: دخل عليّ رسول الله صلى الله عليه وسلم في اليوم الذي بدئ فيه، فقلت: "وارأساه" قال: "بل أنا وارأساه"، ثمّ اشتد أمره في بيت ميمونة، واستأذن نساءه أن يمرّض في بيت عائشة فأذن له، وكانت مدة علته اثني عشر يوما وقيل أربعة عشر.

فعن عبيد الله بن عبد الله قال: دخلت على عائشة فقلت ألا تحدثيني عن مرض رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ فقالت: بلى، ثقل رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال: أصلى الناس؟ فقلت: لا، هم ينتظرونك يا رسول الله.

فقال ضعوا لي ماء في المخضب ففعلنا، فاغتسل ثم ذهب لينؤ (أي لينهض) فأغمي عليه ثم أفاق فقال: أصلى الناس؟ فقلنا: لا، هم ينتظرونك يا رسول الله، قالت: والناس عكوف في المسجد ينتظرون رسول الله لصلاة العشاء، فأرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أبي بكر يصلي بالناس وكان أبو بكر رجلا رقيقا، فقال: يا عمر صلّ بالناس.

فقال: أنت أحق بذلك. فصلى بهم أبو بكر تلك الأيام.

ثم إن رسول الله صلى الله عليه وسلم وجد خفة (أي خف عنه المرض) فخرج بين رجلين، أحدهما العباس، لصلاة الظهر فلما رآه أبو بكر ذهب ليتأخر (أي ليرجع عن الإمامة في الصلاة بوجود رسول الله صلى الله عليه وسلم) فأومأ إليه أن لا تتأخر، وأمرهما فأجلساه إلى جنبه فجعل أبو بكر يصلي قائما ورسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي قاعدا. رواه البخاري ومسلم والنسائي.

موت الرسول وغسله صلى الله عليه وسلم:

عن أنس رضي الله عنه قال: لمّا ثقل رسول الله صلى الله عليه وسلم جعل يتغشاه الكرب فقالت فاطمة رضي الله عنها: واكرب أبتاه.

فقال لها: ليس على أبيك كرب بعد اليوم.

فلما مات قالت: يا أبتاه أجاب ربّا دعاه، يا أبتاه جنّة الفردوس مأواه، يا أبتاه إلى جبريل أنعاه، فلما دفن قالت فاطمة: "يا أنس أطابت أنفسكم أن تحثوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم التراب". رواه البخاري.

وعن ابن عباس رضي الله عنه قال: لما أجمع القوم لغسل رسول الله صلى الله عليه وسلم وليس في البيت إلا أهله: عمه العباس، وعلي بن أبي طالب، والفضل بن العباس، وقثم بن العباس، وأسامة ابن زيد، وصالح مولاه، فلما اجمعوا على غسله نادى من وراء الباب أوس بن خولى الأنصاري، وكان بدريا، علي بن أبي طالب فقال: يا علي ناشدتك الله حظنا من رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له علي عليه السلام: ادخل، فدخل فحضر غسل رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يل من غسله شيئا فقال فأسنده علي إلى صدره وعليه قميصه، وكان العباس والفضل وقثم يقلبونه مع علي وكان أسامة وصالح يصبان الماء، وجعل علي يغسله.

ولم ير من رسول الله صلى الله عليه وسلم شىء مما يرى من الميت وهو يقول: بأبي وأمي ما أطيبك حيّا وميتا.

رواه أحمد بن حنبل.

دفن خير الأنام محمد عليه الصلاة والسلام:

وعن ابن جريج قال: أخبرني أبي أن أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم لم يدروا أين يقبر النبي صلى الله عليه وسلم؟ حتى قال أبو بكر رضي الله عنه: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "لم يقبر نبي إلا حيث يموت". فأخروا فراشه وحفروا له تحت فراشه". رواه أحمد بن حنبل.

وروي أنه صلى الله عليه وسلم ولد مختونا مسرورا، وكفّن بثلاثة أثواب بيض، ووضع على سريره على شفير القبر، ثم دخل الناس إرسالا يصلون عليه فوجا فوجا، لا يؤمهم أحد، ثم دفن صلى الله عليه وسلم ونزل في حفرته العباس، وعلي، والفضل، وقثم، وشقران، ودفن في اللحد، وبني عليه في لحده اللبّن، ثم أهالوا عليه التراب، وجعل قبره عليه الصلاة والسلام مسطحا، ورشّ عليه الماء رشا.

أخي المسلم:

انظر وتمعن وتذكر، فإنّ الذكرى تنفع المؤمنين، فعليك إن أصبت يوما بمصيبة أن تذكر موت النبيّ صلى الله عليه وسلم، واعمل لآخرتك حتى تكون مع النبيّ صلى الله عليه وسلم في الجنّة، وأكثر من الصلاة عليه فإن الصلاة عليه نور وضياء.

دعاء: اللهم لا تجعل مصيبتنا في ديننا، ولا تجعل الدنيا أكبر همنا، ولا مبلغ علمنا ونجنا في الآخرة بفضلك يا أرحم الراحمين.


السؤال التالى تحدث /ى : عن صفات النبى صلى الله عليه وسلم





(ليس المهم ان تشارك بألف موضوع بل المهم ان تشارك بموضوع يشاهده ألف مشاهد)
سأظل أقول أمرك فلن أندم ويبقى حبك فى قلبى والله أعلم
لو كان الصخر حيا عنى تكلم ولو كان قلبك يدرك حبى تحطم
أحببتك بروحى وكيانى فهل يوجد شيئا من الحب أعظم
عذرا كدت أكره الهوى لو لم أكن بحبك مؤمنا

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خلود اليازجي
+ عضوجديد +
+ عضوجديد +
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   الأحد 25 يوليو 2010, 3:43 pm

مشكورين كثير على الموضوعات المفيدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fdoaa
+ عضو متألق +
+ عضو متألق +
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   الثلاثاء 10 أغسطس 2010, 10:24 pm


صفة كلامه:

كان كلامه صلى الله عليه وسلم بَيِّن فَصْل ظاهر يحفظه من جَلَس إليه.

ورد في حديث متفق عليه أنَّه عليه الصلاة والسلام: "كان يُحَدِّث حديثاً لو عَدَّه العادُّ لأحصاه".





كان صلى الله عليه وسلم يعيد الكلمة ثلاثاً لِتُعقَل عنه "، رواه البخاري.

ورُوِيَ أنه كان صلى الله عليه وسلم يُعرِض عن كل كلام قبيح و يُكَنِّي عن
الأمور المُستَقبَحَة في العُرف إذا اضطره الكلام إلى ذكرها، وكان صلى
الله عليه و سلم يذكر الله تعالى بين الخطوتين.





صفة ضحكه و بكائه:




-


" كان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يضحك إلا تَبَسُّماً، وكنتَ إذا نظرتَ إليه قُلتَ أكحلالعينين وليس بأكحل "، حسن رواه الترمذي .




-


وعن عبد الله بن الحارث قال: "ما
رأيتُ أحداً أكثر تبسماً من الرسول صلى الله عليه وسلم، وكانرسولالله صلى
الله عليه وسلم لا يُحَدِّث حديثاً إلا تبَسَّم، وكان ضَحِك أصحابه صلى
الله عليه وسلم عندهالتبسُّممن غير صوت اقتِداءً به وتَوقيراً له، وكان
صلى الله عليه وسلم إذا جرى به الضحك وضع يده على فمه، وكان صلى الله عليه
وسلم مِن أضحك الناس وأطيَبَهم نَفساً ".


وكان صلى الله عليه وسلم إذا ضحك بانت نواجذه أي
أضراسه من غير أن يرفع صوته وكان الغالب من أحواله التَّبَسُّم. وبكاؤه
صلى الله عليه وسلم كان من جنس ضحكه، لم يكن بشهيق و رفع صوت كما لم يكن
ضحكه بقهقهة، ولكن تدمع عيناه حتى تنهملان ويُسمَع لصدره أزيز، ويبكي رحمة
لِمَيِّت وخوفاً على أمَّته وشفقة من خشية الله تعالى وعند سماع القرآن
وفي صلاة الليل.
وعن عائشة قالت: " ما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم مُستَجمِعاً قط ضاحكاً، حتى أرى منهلهاته، (أي أقصى حَلقِه) ".



صفة لباسه:


عن أم سلمة رضي الله عنها قالت: " وكان أحب الثياب إلى
رسول الله صلى الله عليه وسلم القميص ( وهو اسم لما يلبس من المخيط )،
رواه الترمذي في الشمائل وصححه الحاكم. ولقد كانت سيرته صلى الله عليه
وسلم في ملبسه أتَم و أنفع للبدن وأخَفَّ عليه، فلم تكن عمامته بالكبيرة
التي يُؤذيه حملها أو يضعفه أو يجعله عرضة للآفات ، ولا بالصغيرة التي
تقصُر عن وقاية الرأس من الحر والبرد وكذلك الأردِيَة (جمع رداء) والأزُر
(جمع إزار) أخَفّ على البدن من غيرها. ولم يكن لرسول الله صلى الله عليه و
سلم نوعاً مُعيَّناً من الثياب، فقد لبس أنواعاً كثيرة ، وذلك أنه صلى
الله عليه وسلم كان يلبس ما يجده. وكان عليه الصلاة والسلام يلبس يوم
الجمعة والعيد ثوباً خاصاً، وإذا قدِمَ عليه الوفد، لبس أحسن ثيابه وأمر
أصحابه بذلك.
وعن أبي سعيد الخدري قال: " كان رسول الله صلى الله
عليه وسلم إذا استجد ثوباً سماه باسمه، (عمامة أو قميصاً أو رداء) ثم
يقول: اللهم لك الحمد كما كسوتنيه أسألك خير ما صنع له وأعوذ من شره وشر
ما صنع له"، رواه الترمذي في الشمائل، والسنن في اللباس، وأبو داود.
كان أحب الثياب إليه البيضاء . وكان صلى الله عليه وسلم لا يبدو منه إلا
طيب، كان آية ذلك في بدنه الشريف أنه لا يتَّسِخ له ثوب أي كانت ثيابه لا
يصيبها الوسخ من العرق أو ما سوى ذلك وكان الذباب لا يقع على ثيابه.



صفة عمامته:

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يلبس قلنسوة بيضاء، والقلنسوة هي غشاء
مبطَّن يستر الرأس، وكان صلى الله عليه و سلم يلبس القلانس (جمع قلنسوة)
أحياناً تحت العمائم وبغير العمائم، ويلبس العمائم بغير القلانس أحياناً.
كان صلى الله عليه وسلم إذا اعتَمَّ ( أي لبس العمامة )، سدل عمامته بين
كتفيه، وكان عليه الصلاة والسلام لا يُوَلّي والياً حتى يُعَمِّمه و يرخي
له عذبة من الجانب الأيمن نحو الأذن. ولم يكن صلى الله عليه وسلم يُطَوِّل
العمامة أو يُوَسِّعها. قال ابن القيم: لم تكن عمامته صلى الله عليه وسلم
كبيرة يؤذي الرأس حملها و لا صغيرة تقصر عن وقاية الرأس بل كانت وسطاً بين
ذلك وخير الأمور الوسط. وكان الرسول صلى الله عليه وسلم يعتم بعمامة بيضاء
وأحياناً خضراء أو غير ذلك. وعن جابر رضي الله عنه قال: " دخل النبي صلى
الله عليه وسلم مكة يوم الفتح وعليه عمامة سوداء ". ولقد اعتم صلى الله
عليه وسلم بعد بدر حيث رأى الملائكة تلبسها. وصحة لبس المصطفى للسواد
ونزول الملائكة يوم بدر بعمائم صُفر لا يعارض عموم الخبر الصحيح الآمر
بالبياض لأنه لمقاصد اقتضاها خصوص المقام كما بيّنه بعض الأعلام.




صفة نعله و خُفِّه:

كان لنعل رسول الله صلى الله عليه و سلم قِبالان مُثَنَّى شراكهما أي لكلٍ
منهما قِبالان ، والقِبال هو زِمام يوضع بين الإصبع الوسطى و التي تليها
ويُسمَّى شِسعاً، و كان النبي صلى الله عليه و سلم يضع أحد القِبالين بين
الإبهام و التي تليها والآخر بين الوسطى و التي تليها و الشِّراك للسير
(أي النعل). وكان يلبس النعل ليس فيها شعر، كما رُؤيَ بنعلين مخصوفتين أي
مخروزتين مُخاطتين ضُمَّ فيها طاق إلى طاق. وطول نعله شِبر وإصبعان و
عرضها مِمَّا يلي الكعبان سبع أصابع وبطن القدم خمس أصابع ورأسها
مُحَدَّد. وكان عليه الصلاة والسلام يقول موصياً الناس:" إذا انتعل أحدكم
فليبدأ باليمين و إذا نزع فليبدأ بالشمال ".





صفة خاتمه:

عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال:" لما أراد رسول الله صلى الله عليه وسلم
أن يكتب إلى العجم ، قيل له: إن العجم لا يقبلون إلا كتاباً عليه ختمٍ،
فاصطنع خاتماً، فكأني أنظر إلى بياضه في كفه"، رواه الترمذي في الشمائل
والبخاري ومسلم. ولهذا الحديث فائدة أنه يندب معاشرة الناس بما يحبون وترك
ما يكرهون و استئلاف العدو بما لا ضرر فيه ولا محذور شرعاً والله أعلم.
ولقد كان خاتم رسول الله صلى الله عليه وسلم من فضة و فَصُّه(أي حجره)
كذلك ، وكان عليه الصلاة و السلام يجعل فَصَّ خاتمه مِمَّا يلي كفه ، نقش
عليه من الأسفل إلى الأعلى (( محمد رسول الله ))، و ذلك لكي لا تكون كلمة "محمد" صلى الله عليه و سلم فوق كلمة {الله}
سبحانه و تعالى. و عن ابن عمر رضي الله عنه قال: "اتخذ رسول الله صلى الله
عليه وسلم خاتماً من ورِق (أي من فضة) فكان في يده، ثم كان في يد أبي بكر
ويد عمر، ثم كان في يد عثمان، حتى وقع في بئر أريس نَقشُهُ ((محمد رسول
الله )) "، رواه الترمذي في الشمائل ومسلم وأبو داود، وأريس بفتح الهمزة
وكسر الراء ، هي بئر بحديقة من مسجد قباء.
و لقد ورد في بعض الروايات أن النبي صلى الله عليه و سلم كان يلبس الخاتم
في يمينه و في روايات أخرى أنه كان يلبسه بيساره و يُجمع بين روايات
اليمين و روايات اليسار بأن كُلاّ منهما وقع في بعض الأحوال أو أنه صلى
الله عليه و سلم كان له خاتمان كل واحد في يد و قد أحسن الحافظ العراقي
حيث نظم ذلك فقال:
يلبسه كما روى البخاري في خنصر يمين أو يسار
كلاهما في مسلم و يجمع بأن ذا في حالتين يقع
أو خاتمين كل واحد بيد كما بفص حبشي قد ورد.
ولكن الذي ورد في الصحيحين هو تعيين الخنصر ، فالسُنَّة جعل الخاتم في
الخنصر فقط، والخنصر هو أصغر أصابع اليد و حكمته أنه أبعد عن الامتهان
فيما يتعاطاه الإنسان باليد و أنه لا يشغل اليد عمّا تزاوله من الأعمال
بخلاف ما لو كان في غير الخنصر.





صفة سيفه:


عن سعيد بن أبي الحسن البصري قال: " كانت قبيعة سيف رسول الله صلى الله عليه وسلم من فضة ".
والمراد
بالسيف هنا، ذو الفقار وكان لا يكاد يفارقه ولقد دخل به مكة يوم الفتح.
والقبيعة كالطبيعة ما على طرف مقبض السيف يعتمد الكف عليها لئلا يزلق. وفي
رواية ابن سعد عن عامر قال: " أخرج إلينا علي بن الحسين سيف رسول الله صلى
الله عليه وسلم فإذا قبيعته من فضة وحلقته من فضة ". وعن جعفر بن محمد عن
أبيه أنه كان نعل سيف رسول الله صلى الله عليه وسلم أي أسفله وحلقته
وقبيعته من فضة.



صفة درعه:

عن الزبير بن العوام قال: " كان على النبي صلى الله عليه و سلم يوم أُحُد
درعان فنهض إلى الصخرة فلم يستطع ( أي فأسرع إلى الصخرة ليراه المسلمون
فيعلمون أنه عليه الصلاة و السلام حيّ فيجتمعون عليه، فلم يقدر على
الارتفاع على الصخرة قيل لما حصل من شج رأسه و جبينه الشريفين واستفراغ
الدم الكثير منهما) فأقعد طلحة تحته (أي أجلسه فصار طلحة كالسلم) وصعد
النبي صلى الله عليه وسلم (أي وضع رجله فوقه و ارتفع) حتى استوى على
الصخرة (أي حتى استقر عليها)، قال: سمعت النبي صلى الله عليه و سلم يقول:
" أوجبَ طلحة ( أي فعل فعلاً أوجب لنفسه بسببه الجنة وهو إعانته له صلى
الله عليه وسلم على الارتفاع على الصخرة الذي ترتب عليه جمع شمل المسلمين
وإدخال السرور على كل حزين ويحتمل أن ذلك الفعل هو جعله نفسه فداء له صلى
الله عليه وسلم ذلك اليوم حتى أصيب ببضعٍ وثمانين طعنة و شلَّت يده في دفع
الأعداء عنه ) ". و قوله (كان عليه يوم أُحُد درعان) دليل على اهتمامه
عليه الصلاة و السلام بأمر الحرب وإشارة إلى أنه ينبغي أن يكون التوكل
مقروناً بالتحصن لا مجرداً عنه. و لقد ورد في روايات أخرى أنه كان للنبي
عليه الصلاة و السلام سبعة أدرعٍ.

صفة طيبه (أي عطره):
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأخذ المِسك فيمسح به رأسه و لحيته و
كان صلى الله عليه و سلم لا يردُّ الطيب، رواه البخاري. وعن أبي هريرة
قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " طيب الرجال ما ظهر ريحه وخفي
لونه، وطيب النساء ما ظهر لونه وخفي ريحه"، ورواه الترمذي في الأدب باب ما
جاء في طيب الرجال والنساء، والنسائي في الزينة باب الفصل بين طيب الرجال
والنساء، وهو حديث صحيح.





صفة كُحله:


عن ابن عباس رضي الله عنهما أنَّ النبي صلى الله عليه
و سلم قال: " اكتحلوا بالإثمد فإنّه يجلو البصر و يُنبِت الشعر"، وزعم أنّ
النبي صلى الله عليه وسلم له مكحلة يكتحل منها كلَّ ليلةٍ ثلاثةً في هذه
وثلاثة في هذه. قوله (اكتحلوا بالإثمد) المخاطَب بذلك الأصِحّاء أمّا
العين المريضة فقد يضُرَّها الإثمِد، والإثمِد هو حجر الكحل المعدني
المعروف ومعدنه بالمشرق وهو أسود يضرب إلى حمرة. وقوله (فإنّه يجلو البصر)
أي يقوّيه و يدفع المواد الرديئة المنحدرة إليه من الرأس لاسيما إذا أُضيف
إليه قليل من المسك. وأمّا قوله (يُنبت الشعر) أي يقوّي طبقات شعر العينين
التي هي الأهداب وهذا إذا اكتحل به من اعتاده فإن اكتحل به من لم يعتده
رمدت عينه.



صفة عيشه:

عنعائشة رضي الله عنها قالت: " ما شَبِعَ آل محمد صلى الله عليه و سلم منذ قَدِموا المدينة ثلاثة أيامتِباعاًمن خبز بُرّ، حتى مضى لسبيله أي مات صلى الله عليه وسلم".
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " اللهم اجعل رزق آل محمد قوتاً " (أي ما يسدُّ الجوع) متفق عليه.

صفة شرابه:
عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: " دَخَلتُ مع رسول الله صلى الله عليه
وسلم أنا وخالد بن الوليد على ميمونة فجاءتنا بإناء من لبن فشرب رسول الله
صلى الله عليه وسلم وأنا على يمينه و خالد عن شماله فقال لي: الشَّربة لك
فإن شئتَ آثرتَ بها خالداَ، فقُلتُ ما كنتُ لأوثِرَ على سؤرك أحداً، ثم
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: من أطعَمَهُ الله طعاماً فليقُل: "اللهم بارِك لنا فيه وأطعِمنا خيراً منه، ومن سقاه الله عزّ و جلّ لبَناً فليقُل: اللهم بارك لنا فيه وزِدنا منه"، ثم قال، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ليس شيء يُجزىء مكان الطعام والشراب غير اللبن ".





صفة شُربه:


عن ابن عباس رضي الله عنهما أنَّ النبي صلى الله عليه وسلم شرب من زمزم وهو قائم.
و
عن أنَس بن مالك رضي الله عنه أنَّ النبي صلى الله عليه و آله سلم كان
يتنفَّس في الإناء ثلاثاً إذا شرب ويقول هو أمرَاُ و أروى ، قوله (كان
يتنفس في الإناء ثلاثاً) وفي رواية لمسلم (كان يتنفس في الشراب ثلاثاً )
المراد منه أنه يشرب من الإناء ثم يزيله عن فيه (أي فمه) ويتنفس خارجه ثم
يشرب وهكذا لا أنه كان يتنفس في جوف الإناء أو الماء المشروب. وكان عليه
الصلاة والسلام غالباً ما يشرب وهو قاعد.



صفة تكأته:


عن جابر بن سَمُرَة قال: "رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم مُتَّكئاً على وسادة على يساره ".
وعن
عبد الرحمن بن أبي بَكرَة عن أبيه قال: " قال رسول الله صلى الله عليه
وسلم: ألا أحدِّثكم بأكبر الكبائر قالوا بلى يا رسول الله ، قال: الإشراك
بالله و عقوق الوالِدَين، قال وجلس رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان
مُتَّكِئاً، قال وشهادة الزور أو قول الزور، قال فما زال رسول الله صلى
الله عليه وسلم يقولها حتى قلنا لَيته سكت ".


صفة فراشه:

ولرسول الله صلى الله عليه وسلم فراش من أدم. (أي من جلد مدبوغ) محشو بالليف.
عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال:" دخلت على رسول الله صلى الله
عليه وسلم وهو نائمعلىحصير قد أثَّر بجنبه فبكيت، فقال: ما يُبكيك يا عبد
الله؟ قلت: يا رسول الله -صلى الله عليه وسلم-كسرى وقيصر قد يطؤون على الخز والديباج والحرير وأنت نائم على هذا الحصير قد اثَّر في جنبك!.
فقال: لا تبكِ يا عبد الله فإن لهم الدنيا و لنا الآخرة ".





صفة نومه:


كان عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم ينام أول الليل ، و يُحيي آخره .و كان إذا أوى إلى فِراشه قال:


(باسمك اللهم أموت و أحيا)

، و إذا استيقظ قال: (الحمد لله الذي أحيانا بعد ما أماتنا و إليه النُّشور).
عن البراء بن عازب رضي الله عنه: أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا أخذ مضجعه، وضع كفه اليمنى تحت خده الأيمن، وقال: "ربِّ قِني عذابك يوم تبعث عبادك"، رواه أحمد في المسند والنسائي في عمل اليوم والليلة وابن حبان وصححه الحافظ في الفتح.
وعن عائشة رضي الله عنها: " كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أوى إلى
فراشه كل ليلة، جمع كفيه فنفث فيهما وقرأ فيهما : قل هو الله أحد، وقل
أعوذ برب الفلق، وقل أعوذ برب الناس، ثم مسح بهما ما استطاع من جسده، يبدأ
بهما رأسه ووجهه وما أقبل من جسده، يصنع ذلك ثلاث مرات "، رواه البخاري في
الطب والترمذي والظاهر أنه كان يصنع ذلك في الصحة والمرض وقال النووي في
الأذكار: " النفث نفخ لطيف بلا ريق ". ويستفاد من الحديث أهمية التعوذ
والقراءة عند النوم لأن الإنسان يكون عرضة لتسلط الشياطين.
وعن أبي قتادة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا عرَّس بليل ، اضطجع
على شقه الأيمن، وإذا عرَّس قبيل الصبح ، نصب ذراعه ووضع رأسه على كفه،
رواه أحمد في المسند ومسلم في الصحيح ،كتاب المساجد باب قضاء الصلاة،
والتعريس هو نزول المسافر آخر الليل للنوم والاستراحة قاله في النهاية لعل
ذلك تعليماً للأمة لئلا يثقل بهم النوم فتفوتهم الصبح في أول وقتها.
ويستفاد من الحديث أن من قارب وقت الصبح ينبغي أن يتجنب الاستغراق في
النوم وأن يستلقي على هيئة تقتضي سرعة انتباهه إقتداءً بالمصطفى صلى الله
عليه وسلم.





صفة عطاسه:


عن أبي هريرة رضي عنه: " أن النبي صلى الله عليه وسلم
كان إذا عطس وضع يده أو ثوبه على فيه وخفض بها صوته"، رواه أبو داود
والترمذي وصححه الحاكم وأقره الذهبي.



صفة مشيته:

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:" ما رأيتُ شيئاً أحسن من رسول الله صلى
الله عليه و سلم كأنَّالشمستجري في وجهه، وما رأيت أحداً أسرع من رسول
الله صلى الله عليه و سلم كأنَّما الأرض تطوى له، إنَّا لَنُجهد أنفسنا
وإنَّه غير مكترث ".


و عن أنس رضي الله عنه أنَّ النبي صلى الله عليه و سلم كان إذا مشى
تَكَفَّأ( أي مال يميناً و شمالاً و مال إلىقصد المشية ) ويمشي الهُوَينا
( أي يُقارِب الخُطا ).
وعن ابن عباس رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا مشى ، مشى
مجتمعاً ليس فيه كسل "، (أي شديد الحركة ، قوي الأعضاء غير مسترخ في
المشي) رواه أحمد.
كان صلى الله عليه و سلم إذا التفتالتفت معاً أي بجميع أجزائه فلا يلوي
عنقه يمنة أو يسرة إذا نظر إلى الشيء لما في ذلك من الخفة و عدم الصيانة
وإنّما كان يقبل جميعاً و يُدبِر جميعاً لأن ذلك أليَق بجلالته ومهابته
هذا بالنسبة للاتفاته وراءه، أمّا لو التفت يمنة أو يسرة فالظاهر أنه كان
يلتفت بعنقه الشريف.



صفة دُعائه:




"


كان النبي صلى الله عليه و سلم يُحب الجوامع من الدعاء و يدع ما بين ذلك " ، حديث صحيح رواه أحمد.
و من دعاء الرسول صلى الله عليه وسلم في الأخلاق: (اللهم اهدني لأحسن الأعمال وأحسن الأخلاق لا يهدي لأحسنها إلا أنت، و قني سيء الأعمال و سييء الأخلاق، لا يقي سَيِّئها إلا أنت)، أخرجه النسائي.






[size=21]صفة تسبيحه:




"


كان يعقد التسبيح بيمينه"، حديث صحيح رواه البخاري و الترمذي و أبو داود ( أي يسبِّح على عقد أصابع يده اليمنى ).

كيف كانت اخلاق النبي صلى الله عليه وسلم
[/size][/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاشق ضحك العيون
+ عضو ماسي +
+ عضو ماسي +
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   الأحد 19 ديسمبر 2010, 4:09 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

كان رسول الله صلي الله عليه وسلم يمتازبجمال الخلق وكمال الأخلاق وقدوردفي هذاأحاديث كثيرةوجليلة نلخص معانيهاومغزاهافيمايلي...

الوجه وماالوجه :- كان رسول ا لله صلي الله عليه
وسلم أبيض مليحاومستديراأزهراللون مشربابالحمرة يتلألأتلألؤالقمرليلة
البدروكان أذاسراستناروجهه كأنه قطعة قمروتبرق أساريره كما يبرق السحاب
المتهلل كأن الشمس تجري فيه بل لورأيته رأيت الشمس طالعة أماعرقه في وجهه
فكأنه اللؤلؤولريح عرقه أطيب من المسك الأذفروإذاغضب احمروجهه حتي كأنمافقئ
في وجنتيه حب الرمان... وكان سهل الخدين واسع الجبين متقوس الحاجبين
سابغهمامع الدقة غيرمقترنين وقيل كان مقرون الحاجبين واسع العينين
مشربابياضهمابحمرةمع شدة سوادالحدقة أهدب الأشفارأي كثيرشعرالأجفان مع طوله
إذانظرت قلت : أكحل العينين وليس بأكحل... وكان صلي الله عليه وسلم أقني
العرنين له نوريعلوه يحسه من لم يتأمله أشم. تام الأذنين حسن الفم و كبيره
أفلج الثنيتين منفصل الأسنان براق الثناياغ ذاتبسم تبدوأسنانه كأنهاحب
الغمام وكأن فيهاشنب أي نوع من اللمعان ؛ فإذاتكلم رئي كالنوريخرج من بين
ثناياه ؛ وكان من أحسن الناس ثغرا.زكانت لحيته حسنه كثة ممتلئة من الصدغ
إلي الصدغ تملأالنحرشديدةالسوادوكان في الصدغين والعنفقة شيئ من البياض
(شعرات معدودة فقط)...
الرأس والعنق والشعر:- كان صلي الله عليه وسلم
ضخم الهامة كبيرالرأس طويل العنق كأنه إبريق فضه له وفرةتبلغ إلي إنصاف
الأذنين أوشحمتي الأذنين وربماأسفل من ذلك وربماتضرب المنكبين وكان في
شعرناصيته أيضا بعض البياض ولكن قيلاجدابحيث لم يبلغ مجموع مافي رأسه
ولحيته من البياض عشرين شعرةوكان في رأسه شيئ من الجعودة أي التواء خفيف
وكان يرجل رأسه ولحيته غباويفرق من وسط الرأس صلي الله عليه وسلم..
الاطراف والأعضاء:- وكان صلي الله عليه وسلم عظيم
رؤوس العظام كالمرفقين والكتفين والركبتين طويل الزندين عظيم الساعدين رحب
الكفين والقدمين ليس لهماأخمص ناعم اليدين فقدكانتاألين من الحريروالديباج
وأبردمن الثلج وأطيب من رائحه المسك وكان ضخم العضدين والذراعين والأسافل
خفيف العقبين والساقين بعيدمابين المنكبين سائل الأطراف عريض الصدرأجردعن
الشعرفكان من لبته إلي سرته شعريجر ي كالقضيب ولم يكن في بطنه ولا في صدره
شعرغيره وكان أشعرالذراعين والمنكبين سواءالصدروالبطن في إبطيه عفرةأماظهره
فكأنه سبيكة فضه صلي الله عليه وسلم....
القدوالجسد:- وكان صلي الله عليه وسلم حسن القدمعتدل القامة سبط القصب لاقصيرامتردداولاطويلابائناولكن كان
أقرب إلي الطول فلم يكن يما شيه أحدينسب إلي الطول إلاطاله هوصلي الله عليه
وسلم وكان معتدل الجسد متماسك البدن لاسمينا بدنا ولاهزيلا ناحلا بل
غصنابل غصنين فهوأنظرالثلاثة منظراوأحسنهم قدا صلي الله عليه وسلم...
طيب رائحته صلي الله عليه وسلم :- كان لجسده وعرقه وأعضائه صلي الله عليه
وسلم ريح أطيب من كل طيب قال انس رضي الله عنه ما شممت عنبراقط
ولامسكاولاشيئ أطيب من ريح رسول الله صلي الله عليه وسلم وقال جابرلم يكن
النبي صلي الله عليه وسلام يمرفي طريق فيتبعه أحدإلاعرف أنه سلكه من طيب
رأئحته صلي الله عليه وسلم وكان يصافح الرجل فيظل يومه يجدريحهاويضع يده
علي رأس الصبي فيعرف من بين الصبيان بريحهاوحفظت أم سليم عرقه في
قارورةلتجعله في طيبهالأنه أطيب الطيب صلي الله عليه وسلم ...
صفة المشي :- كان صلي الله عليه وسلم سريع المشي
يمشي مشي السوقي ليس بالعاجزولاالكسلان لم يكن يلحقه أحدقال أبوهريرة رضي
الله عنه:مارأيت أحداأسرع في مشيه من رسول الله صلي الله عليه وسلم
كأنماالأ رض تطوي له إنالنجهد أنفسناوإنه غيرمكترث وكان إذاوطئ بقدمه وطئ
بكلهاليس لهاأخمص وإذاالتفت التفت جميعافإذاأقبل أقبل
جميعاوإذاأدبرأدبرجميعاوإذازال زال قلعافإذامشي كأنه ينحط من صبب أي
ينحدرمن مكان مرتفع وكان يخطوتكفئاويمشي هونا....
الصوت والكلام :- وكان في صوته صلي الله عليه
وسلم بحة يسيرة وكان حلوالمنطق وقورافإذا صمت علاه الوقار وإذاتكلم علاه
البهاءأما نطقه فكان كخرزات نظمن يتحدرن وكان يفتتح الكلام ويختمه بأطرأفه
يتكلم بكلام فصل لافضول فيه ولاتقصيريتبين كل حرف منه وكان فصيحا بليغا سلس
الطبع ناصع الكلمات لايجاريه أحدمهما كان فصيحاأوبليغافقدأوتي جوامع الكلم
مع الحكمه وفصل الخطاب....
نبذة من أخلاقه:- كان صلي الله عليه وسلم دائم
البشرسهل الخلق ليس بفظ ولاغليظ ولاصخاب في الأسواق وكان أكثرالناس
تبسماوأبعدالناس غضباوأسرعهم رضاءيختارأيسرالأمرين مالم يكن إثمافإذاكان
أثماوكان أبعدالناس منه لم ينتقم لنفسه قط وأنماكان ينتقم لله أذاانتهكت
محارمه وكان أجودالناس وأكرمهم وأشجعهم وأجلدهم وأصبرهم علي الأذي وأوقرهم
وأشدهم حياءأذاكره شيئاعرف في وجهه لم يكن يثبت نظره في أحدولايواجه أحدابمكروه وكان
أعدل الناس وأعفهم وأصدقهم لهجة وأعظمهم أمانة سمي بالأمين قبل النبوة
وأشدهم تواضعاوأبعدهم عن الكبروأوفي الناس بالعهودوأوصلهم للرحم وأعظمهم
شفقة ورحمة وأحسنهم عشرةوأدباوأبسطهم خلقاوأبعدهم عن
الفحش والتفحش واللعن يشهدالجنائزويجالس الفقراءوالمساكين ويجيب دعوة
العبيدو لايترفع عليهم في مأكل أوملبس يخدم من خدمه ولم يعاتب خادمه حتي لم
يقل له أف قط
... هذاولايمكن إحاطة أوصافه صلي الله عليه وسلم
بالبيان فنكتفي بهذاالقدرالقليل سائلين الله سبحانه وتعالي أن يتقبل
مناويوفقنالاتباع سبيل سيدالمرسلين وإمام الأنبياءوالمرسلين والمتقين
سيدناوقائدناإلي الجنه وإمام الخيرسيدنامحمدخيرالخليقه أجمعين صلي الله
عليه واله وأزواجه وأصحابه ومن تبعه بأحسان إلي يوم الدين اللهم
أمين...اللهم أغفرلي والوالدي وللمؤمنين والمؤمنات مغفره عامه..منقول من
خلال الاطلاع علي كتب السيرة النبوية الشريفة...
والله من وراءالقصد..خالص محبتي وتقديري لكم..دعواتكم........
أخوكم/ يوسف خليفة **البرنس**
سؤالي// تحدث عن ماتعرض له الرسول الكريم من محاولات الإعتداء والقتل؟





(ليس المهم ان تشارك بألف موضوع بل المهم ان تشارك بموضوع يشاهده ألف مشاهد)
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حبيبة الرحمن
+ عضو محترف +
+ عضو محترف +
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   الأحد 19 ديسمبر 2010, 5:55 pm

تعرض رسولنا الكريم الى كثير من محاولات الاعتداء الكثيرة وسأذكر بعضها انشاء الله ......
1-ليلة الهجرة الشريفة
بعد مؤامرة قريش واتفاقهم على قتل النبي صلى الله علية وسلم وقد تزعم هذه المؤامرة ابوجهل باقتراح منه على أن يقوم رجال من كل قبائل قريش ويعطى لكل واحد منهم سيف ويقفون على بابه وفور خروجه يضربونه ضربة رجل واحد ويتفرق دمه بين القبائل ولاتقدر بنو هاشم على الثأر له ويرضون بالدية (1) وقد أعمى الله أبصارهم فخرج من بينهم ولم يروه ! وفداه علي رضي الله -حيث نام في فراشه صلى الله عليه وسلم تمويها .
2-في غار ثور
يقول ابوبكر الصديق رضى الله عنة والله يارسول الله لونظر أحدهم موضع قدمة لرآنا فرد النبي صلى الله علية وسلم ماظنك يا ابابكر باثنين الله ثالثهما (2) وقد صرفهم الله عما يريدون
3-محاولة سراقة بن مالك الجشعمي
عرضت قريش مكافئة لمن يأتي بمحمد وصاحبه مائة من الإبل حيا أوميتا واستطاع سراقة أن يسلك الطريق التي سار فيها رسول الله صلى الله علية وسلم إلى أن لحق بهم وفور اقترابه منهم غاصت أرجل فرسه وحاول سراقة مرة أخرى وتكررمعة نفس الشيى إلى أن أعلن سراقة للرسول عدم التعرض لهما وطلب منهم الآمان فكتب له رسول الله صلى الله علية وسلم الأمان وبشره بسواري كسرى(3)
4-محاولة إلقاء الحجر على رأس الرسول
في مشهد أمام قريش حاول أبوجهل (عمرو بن هشام)إلقاء حجرة كبيرة على رأس رسول الله صلى الله علية وسلم في أثناء صلاته عند الكعبة ولكن أبوجهل رأى شئا إخافة ورجع مسرعا وعندما سئل لما لم ترم الحجر فال:أما رأيتم ماريت لقد رأيت فحلا كشر أنيابة كاد يأكلني(4)
5-محاولة عمر بن الخطاب قبل إسلامه
كان عمر بن الخطاب قبل إسلامه من أشد الأعداء للإسلام والمسلمين ولقد كان يتبرع لتعذيب من اسلم من قريش ويوما قرر الذهب إلى رسول الله ليقتله لأنه سبب كل هذا فسأل أين يكون فقيل له في دار الأرقم بن أبي الأرقم فأخذ سيفه وذهب وفي أثناء الطريق قابلة رجل يكتم إيمانه فقال له إلى أين ياعمرفقال عمر إلى دار الأرقم لأقتل هذا الذي سب ألهتنا وسفه أحلامنا فأراد الرجل المسلم أن بثنيه فقال هلا سألت عن أختك فاطمة فقال عمر فهل صبئت فغير طريقة إلى بيت فاطمة أخته زوجة سعيد بن زيد والقصة معروفة وقد كانت سببا في إسلام عمر رضي الله عنه (5)
6-محاولة عقبة بن أبي معيط
عندما أسر عقبة بن أبي معيط في غزوة بدر الكبرى جئ به إلى رسول الله صلى الله علية وسلم فقال رسول الله أتدرون ماذا فعل هذا بي لقد جاءني واناساجدعند الكعبة فوضع قدمه على رقبتي واخذ يفركها بقوة حتى رأيت الموت (6)
7-محاولة صفوان بن أمية وعمير بن وهب:
تكفل صفوان بن أمية لعميربن وهب بسداد دينه وكفالة أولاده على أن يقوم عمير بقتل محمد ويذهب بحجة فك أبنه الأسير عند المسلمين وفور دخوله إلى رسول الله قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم ما جاء بك ياعمير فال جئت لهذا الأسير الذي في أيدكم قال رسول الله فما بال السيف في عنقك قال عمير قبحها الله من سيوف هل أغنت عنا شيئا
فقال رسول بل قعدت أنت وصفوان بن أميه في الحجر فذكرتما أصحاب القليب من قريش ثم قلت لولا دين على وعيال عندي لخرجت حتى أقتل محمدا فتحمل لك صفوان بدينك وعيالك على أن تقتلني له والله حائل بينك وبين ذلك وعندئذ صاح عمير (اشهد أن لااله الاالله وأشهد أنك رسول الله هذاألامر لم يحضره إلا أنا وصفوان فوا لله ما نبأك به الاالله فالحمد لله الذي هداني للإسلام )(7 )
8-في عزوة أحد:
تعرض الرسول صلى الله علية وسلم للعديد من محاولات الاغتيال في غزوة أحد منها
*محاولة بن أم قنئة وضربة بالسيف على كتفه وأخرى على رأسه وثالثة على وجهه بالحجر
*وقوعه في حفره من حفر أبو عامر الفاسق
*ورميه بالنبال لولا حماية الله له ثم حماية أصحابة والذود عنه (Cool
9-مؤامرة يهود بني النضير:
ذهب الرسول صلى الله علية وسلم إلى يهود بني النضير لكي يعينوه على دفع دية رجلين قتلهما أحد المسلمين بالخطأ - بناء على بنود الصحيفة المنظمة للعلاقة بين سكان المدينة -وقد وافقوا على ذالك ولكن قالوا أمهلنا يامحمد وجلس في ثناء جدار وأخذ اليهود يتآمرون علية بإلقاء حجرة من فوق الجدار الذي هو جالس عنده ولكن الله حفظة واخبره بذلك جبريل علية السلام وكانت سببا في أجلائهم عن المدينة (9)
10-محاولة بني عامر:
أتفق عامر بن الطفيل وأربد بن قيس وجبار بن سلمى بن جعفر وكان هؤلاء الثلاثة رؤساء بني عامر على الغدر برسول الله على إن يقوم واحد منهم بإشغال الرسول والآخرين يضربونه بسيوفهم ولكن الله سبحانه وتعالى حال بينهم وبين رسوله صلى الله علية وسلم وعند خروجهم من عند رسول الله سأل عامر أربد بن قيس لماذا لم تقم بقتله فال أربد (والله ماهممت بالذي أمرتني به من أمره إلا دخلت بيني وبين الرجل حتى ما أرى غيرك أفضربك بالسيف)(10)
11-غزوة الأحزاب ((الخندق)):
احتشدت قريش وغطفان وبني عامر وقبائل أخري في جيش قوامه عشرة الألف مقاتل لم ترى الجزيرة العربية مثله من قبل بقصد القضاء على محمد ودعوته في المدينة ولكنهم فوجؤ بالخندق الذي حال بينهم وبين المدينة واستمر الحصار خمسة وأربعون يوما حتى أرسل الله ريحا وجنود لم يروها(إذجاءتكم جنود فأرسلنا عليهم ريحا وجنودا لم تروها وكان الله بما تعملون بصيرا)( الآية )(11)
وكفى الله المؤمنيين شر القتال.
12-صلح الحديبية
قال البخاري في صحيحة وأبو داؤد في سننه (فلما وصل النبي صلى الله علية وسلم إلى غدير الاشطاط قريبا من عسفان أتاه عتبة الخزاعي وقال أن قريش جمعوا لك وهم مقاتلوك وصادوك عن البيت)(12 )

13-محاولة دعثور بن الحارث:
كان النبي صلى الله علية وسلم يحب أن يخلوا بنفسه أثناء خروجه من المدينة واستطاع دعثور التسلل إلى أن وصل إلى رسول الله وهو نائم تحت شجرة وقال دعثور من ينقذك منى يامحمد!
فقال رسول الله صلى الله علية وسلم الله.....فارتجف دعثور حتى سقط السيف من يده وأخذه رسول الله وقال من ينقذك منى...فقال دعثور يامحمد اعف عني فعفا عنه رسول الله صلى الله علية وسلم.(13 )
14-محاولة فضالة بن عميرالليثي:
أراد فضالة قتل النبي صلى الله علية وسلم وهو يطوف بالبيت بعد فتح مكة فقال له النبي أفضاله قال :نعم يارسول الله فقال النبي ماذا كنت تحدث به نفسك قال فضالة كنت أذكر الله وأسبح فقال رسول الله أستغفر الله يافضاله ثم وضع النبي صلى الله علية وسلم يده على صدر فضالة فقال فضالة والله مارفع رسول الله يده عن صدرىحتى مامن خلق الله شي أحب إلى منه (14 )
15-محاولة يهود خيبر بعد فتحها:
أهدت زينب بنت الحارث امرأت سلام بن مشكم زعيم خيبر شاة مشوية مسمومة وأكثرت السم في الذراع لأنه أحب شيء إلى رسول الله وقدمته وتناول منها الذراع فلاك منها مضغةومعه بشر بن البراء بن معرور رضي الله عنه فأكل منها وأما رسول الله فلفظها ثم قال :أن هذا العظم ليخبرني أنه مسموم ثم دعا بها فاعترفت !
وكان رسول الله صلى الله علية وسلم قد قال في مرضه الذي توفي منه لام بشر يا أم بشرأن هذا الأوان وجدت فيه انقطاع أبهري من الأكلة التي أكلت مع أبنك بشر بخيبر ( 15 )
يقول العلماء أن الله جمع لنبيه محمد صلى الله علية وسلم الشهادة والرسالة وهذا دليل على أن مات شهيد من أثر السم الذي أكلة في خيبر..
-----------------------------الاغتيال محاولة الإعتداء على شخصية عامة لأسباب سياسية أو مذهبية أو طائفية ، فهل يمكن أن نطُلق على تحزب مشركي العرب للهجوم على المدينة في غزوة الأحزاب اغتيال ؟؟

عمرو بن هشام سيد من سادات قريش وأحد زعماءها المقدمين لُقب بأبي الحكم ؛ لحكمته في معالجة الأمور في الجاهلية ، ولما ظهر الإسلام تزعم العداء للرسول الأكرم - صلى الله عليه وسلم - ووقف صاداً للدعوة فلقبه الرسول - صلى الله عليه وسلم - أباجهل

محاولة المنافقين اغتيال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -

عن أبي الطفيل عامر بن واثلة -رضي الله عنه- قال : [ لما أقبل رسول الله -صلى الله عليه وسلم- من غزوة تبوك أمر منادياً فنادى : ((إن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أخذ العقبة ، فلا يأخذها أحد))


فسار رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في العقبة ؛ يقوده حذيفة ، ويسوقه عمار ، إذ أقبل رهط متلثمون على الرواحل ، فغشوا عماراً ، وهو يسوق برسول الله -صلى الله عليه وسلم- ، وأقبل عمار يضرب وجوه الرواحل ، فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- لحذيفة : (( قُدْ قُدْ ، ويا عمار: سُقْ سُقْ ))


فأقبل عمار على القوم فضرب وجوه رواحلهم ، حتى هبط رسول الله -صلى الله عليه وسلم- من العقبة ، فلما هبط ، ورجع عمار قال: ((يا عمار ، هل عرفت القوم؟))


فقال عمار -رضي الله عنه- : قد عرفت عامة الرواحل ، والقوم متلثمون.


قال -صلى الله عليه وسلم- : ((هل تدري ما أرادوا ؟)).


قال عمار -رضي الله عنه- : الله ورسوله أعلم .


قال -صلى الله عليه وسلم- : ((أرادوا أن ينفروا برسول الله -صلى الله عليه وسلم-فيطرحوه)).


قال فسأل عمار -رضي الله عنه- رجلاً من أصحاب رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقال: نشدتك بالله كم تعلم كان أصحاب العقبة؟


قال: أربعة عشر رجلاً .


فقال : إن كنت فيهم فقد كانوا خمسة عشر.


قال: فعذر رسول الله -صلى الله عليه وسلم- منهم ثلاثة ؛ قالوا: والله ما سمعنا منادي رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ، وما علمنا ما أراد القوم.


فقال عمار : أشهد أن الاثني عشر الباقين حرب لله ولرسوله في الحياة الدنيا ويوم يقوم الأشهاد ].





موضوع غاية في الروعة ونقاش ممتع وأتمنى أن شارك الجميع به


جعله الله في ميزان حسناتنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حبيبة الرحمن
+ عضو محترف +
+ عضو محترف +
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   الأحد 19 ديسمبر 2010, 6:00 pm

سؤالي هو


من هم زوجات النبي عليه الصلاة والسلام مع تعريف بسيط لكل منهن

ولكم جزيل الشكر





(ليس المهم ان تشارك بألف موضوع بل المهم ان تشارك بموضوع يشاهده ألف مشاهد)

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



لا تطالعني في عيوني .......... خايفة يضيع الكلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لمسة حنان
+ عضو ذهبي +
+ عضو ذهبي +
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مسابقة ماذا تعرف عن نبيك   الأحد 10 أبريل 2011, 11:16 pm

1_خديجة بنت خويلد
كانت متزوجة من اثنين قبل النبي ـ صلى الله عليهوسلم ـ وهي أول من أسلم، ولقد سلم الله عليها عن طريق جبريل، ولم يتزوج النبي عليهاحتى ماتت، ومكث معها 24 سنة وأشهر، وكان وفياً لها بعد موتها يبر أصدقاءها ويكثر منالدعاء لها والاستغفار لها كلما ذكرها.

2_عائشة بنت أبي بكر الصديق
رآهاالنبي في المنام قبل أن يتزوجها مرتين، وتزوجها وهي بنت سبع سنين وزفت إليه وهي بنتتسع سنين وتوفى عنها وهي بنت ثماني عشرة سنة، وكان يلعب معها ويقبلها وهو صائم،ويدعو لها، وقالت أنها فضلت [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]نساء النبي بعشر: أنه لم ينكح بكراً غيرها ولم ينكحامرأة أبواها مؤمنين مهاجرين غيرها، وأنزل الله براءتها من السماء، وجاء جبريلبصورتها في حريره، وكانت تغتسل مع النبي في إناء واحد، وكان ينزل عليه الوحي وهومعها، وقبض وهو بين سحرها ومات في الليلة التي كان الدور عليها فيها ودفن في بيتها.

3_حفظة بنت عمر بن الخطاب
وقد عرضها والدها [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]أبي بكر حتى يتزوجها فلميحبه وكذلك [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]عثمان فلم يحبه فلبث ليالي ثم خطبها النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـفقال أبو بكر لعمر فإنه لم يمنعني من خطبتها إلا أني سمعت رسول الله يذكرها ولم أكنلأفشي سر رسول الله، وقد طلقها النبي ثم راجعها، وقد توفيت سنة 41 هـ وقد بلغت 60سنة.

4_زينب بنت جحش
تزوجها النبي وعمرها 35 سنة، سنة 3 هجرية وكان قداستخار بها ربه فقال تعالى: (وتخفي في نفسك ما الله مبديه) فكانت زينب تفخر علىأزواج النبي وتقول زوجكن أهلوكن وزوجني الله تعالى وكانت تقية وصادقة الحديث وتكثرمن صلة الرحم وتكثر من الصدقة، وتوفيت سنة 20 هـ وصلى عليها عمر بن الخطاب.

5_"أم حبيبة" صفية بنت أبي العاص
هاجرت إلى الحبشة مع زوجها فتنصر زوجها ومات، فتزوجها النبي وهي بأرض الحبشة وأرسل للنجاشي رسول الله وأصدقها النجاشي 400 دينار عن رسول الله وأرسلها النجاشي مع شرحبيل في سنة 9 هـ. وتوفيت سنة 44 هـ.

6_زينب بنت خزيمة
وتسمى أم المساكين لأنها كثيراً ما تطعم المساكين. وتوفيت ورسول الله ـ صلى الله عليه وسلم حي وقد مكثت عند رسول الله ثمانية أشهر.

7_ميمونة بنت الحارث
وهبت نفسها للنبي، قال تعالى: (وامرأة مؤمنة إن وهبتنفسها للنبي إن أراد النبي أن يستنكحها خالصة لك من دون المؤمنين) وتزوجها حيناعتمر بمكة وتوفيت سنة 61 هـ.

8_جويرية بنت الحارث
تزوجها النبي بعد مااعتقها حيث كانت من سبايا بني المصطلق، ولقد اعتق الله لها مائة أهل بيت من بنيالمصطلق فكانت أعظم بركة [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]قومها وتوفيت سنة 50 هـ.

9_صفية بنت حيي
وكان أبوها سيد بني النضير وجعل رسول الله عتقها صداقها، وقد دخل عليها رسولالله وهي تبكي فقالت له حفصة وعائشة ينالان مني، يقولان نحن خير منك نحن بنات عمرسول الله، فقال لها النبي ألا قلت لهن كيف تكن خيراً مني وأبي هارون، وعمي موسىوزوجي محمد، وتوفيت سنة 50 هـ.

10_سودة بنت زمعة
تزوجها النبي في السنةالعاشرة ولما أسنت هم بطلاقها فقالت له لا تطلقني وأنت في حل مني، فأنا أريد أنأحشر في أزواجك وإني قد وهبت يومي لعائشة فأمسكها رسول الله حتى توفى عنها وتوفيتفي آخر خلافة عمر.
ما أكرم الله به محمداً صلى الله عليه وسلم في الدنيا


سؤالى: تحدتى باختصار عن اولاد الرسول





(ليس المهم ان تشارك بألف موضوع بل المهم ان تشارك بموضوع يشاهده ألف مشاهد)
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مسابقة ماذا تعرف عن نبيك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى جامعة الأقصى :: المنتديات العامة :: المنتدى الإسلامى-
انتقل الى: